اودي عصر اتحاد السيارات

في شهر أغسطس عام 1928، استحوذ يورغن راسموسن صاحب شركة DKW على أغلبية أسهم شركة Audiwerke. وفي السنة نفسها، اشترى راسموسن ما تبقى من شركة Rickenbackerالأمريكية لصناعة السيارات، بما في ذلك صناعة معدات المحركات ذات الأسطوانات الثمانية. واستخدمت هذه المحركات في طرازي أودي تسفيكاو وأودي درسدن التي تم إطلاقهما في عام 1929. وفي الوقت نفسه، تم صناعة سيارات سداسية ورباعية الأسطوانات (مرخصة من شركة بيجو). وكانت سيارات أودي في ذلك العصر من السيارات الفاخرة المجهزة بهيكل خاص.

وفي عام 1932، اندمجت شركة أودي مع شركة هورش، وDKW، وشركة وانديرار، لتشكيل اتحاد السيارات. وخلال تلك الفترة، قدمت الشركة السيارة أودي فرونت التي كانت أول سيارة أوروبية تعمل بمحرك سداسي الأسطوانات (باستخدام وحدة مشتركة مع واندرار) والدفع الأمامي.

وقبل أندلاع الحرب العالمية الثانية، استخدم اتحاد السيارات الحلقات الأربع المترابطة التي تتشكل منها شارة الأودي اليوم، لتمثل تلك الماركات الأربعة. واستخدم اتحاد السيارات هذه الشارة في سباقات السيارات خلال تلك الفترة، في حين استخدمت الشركات الأعضاء الأسماء والشعارات الخاصة بهم. أصبح التطور التكنولوجي أكثر تركيزاً، كما تم استخدام محركات هورش أو واندرار في بعض طرازات أودي. حيث لا يمكنك شراء سيارة أودي تعمل بجر الديوك.

Call Now Buttonاتصل الان